أخبار عاجلة
               
2016-07-11_005416
20160522_093518_5293

الشرطة الأسبانية تواصل البحث عن اللوحات الفنية المسروقة لفرانسي بيكون

2016/06/15 11:50 صباحًا

مازالت الشرطة الإسبانية تبذل قصار جهدها للكشف عن أكبر سرقة للوحات الفنية المعاصرة والتي وقعت في أوروبا خلال السنوات الماضية والعملية متعلقة باختفاء أو سرقة خمس لوحات فنية للرسام البريطاني الشهير فرنسيس بيكون الذي توفى في مدريد في 1992 عن عمر يناهز 82 عاما فى العاصمة الأسبانية التى كان يتردد عليها كثيرا فى اخر أيام حياته .

وكانت الشرطة الإسبانية قد أعلنت مؤخرا أنه قد تم القبض على سبعة أشخاص يشتبه فيهم بعد أن تسلمت الشرطة إيميلا من سيدة تقطن بالقرب من المنزل الذي وقعت فيه السرقة والتى تعمل فى شركة بريطانية متخصصة فى البحث عن الأعمال الفنية المفقودة والتى ساعدت الشركة فى الوصول الى اللصوص الذين ارتكبوا جريمتهم دون ترك أى دليل على السرقة بعد أن أوقفوا جهاز الإنذار فى شقة صديق الرسام الذى كان يحتفظ بهذه اللوحات.

وتوصلت الشرطة إلى تحديد صاحب الشقة وصديق الرسام الذى يدعى جوزية كابولو كما كشفت تحريات الشرطة الإسبانية أن الرسام بيكوان كان أعطى صديقة جوزية وشقيقته مبلغا قدره 4 ملايين دولار كما أنه ورث العديد من أعمال الفنان فرنسيس بيكون ومن بين اللوحات المسروقة بورتريه رسمه الفنان بيكون لصديقة جوزية.

وقد قدر خبراء الفن الاسبانى هذه اللوحات السبع بمبلغ قدره 25 مليون يورو علما بأن أعمال الفنان البريطاني من أكثر الأعمال الفنية مبيعا في أسواق الفن.

تعليقات الفيسبوك

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*