الخميس, أبريل 18, 2024
الرئيسيةأخباروزير التعليم يعلن مواصفات امتحانات الثانوية العامة 2024

وزير التعليم يعلن مواصفات امتحانات الثانوية العامة 2024

أكد الدكتور رضا حجازي وزير التربية والتعليم والتعليم الفني أن امتحانات الثانوية العامة هذا العام، ستتم بنفس مواصفات العام الماضي، موجهًا باتخاذ كافة الإجراءات المشددة والاستعدادات المبكرة لامتحانات الفصل الدراسي الثاني وامتحانات شهادة الثانوية العامة.

جاء ذلك خلال الاجتماع الذي عقده الدكتور رضا حجازي وزير التربية والتعليم والتعليم الفني، واللواء إبراهيم أبوليمون محافظ المنوفية، اليوم السبت، مع قيادات التربية والتعليم ومديري الإدارات التعليمية بالمحافظة؛ لاستعراض الإجراءات المتعلقة بانضباط وانتظام الفصل الدراسي الثاني للعام الدراسي 2023/2024، واستعراض الآليات التنظيمية، والإجراءات المتبعة في إطار الحرص على تطبيق السياسات التعليمية بشكل فعال وتعزيز العملية التعليمية وضمان حسن سير العام الدراسي.

وفي مستهل اللقاء، وجه الوزير الشكر للمحافظ والقيادات التعليمية بالمحافظة على الجهود الملموسة والمستمرة في ضبط وتطوير العملية التعليمية في المحافظة، والذي يسهم في توفير بيئة تعليمية جيدة وتحسين جودة التعليم في المحافظة.

وأكد وزير التعليم خلال اللقاء على أنه في ضوء تخفيف العبء عن كاهل أولياء الأمور، ومساعدة الطالب على التحصيل الدراسي، قامت الوزارة مع بداية العام الدراسي بإتاحة مواد تعليمية وتدريبية أعدتها الإدارة المركزية لتطوير المناهج، وتم إطلاقها مجانا على موقع الوزارة، والمديريات، والإدارات التعليمية، والمدارس.
وأشار وزير التعليم إلى أنه تم تشكيل إدارة الدعم والتواصل بالوزارة، مشيدًا بدورها وجهودها في هذا الإطار، وموجها بضرورة تعريف الطلاب من خلال الموجهين والمعلمين بالمواد التعليمية والتدريبية، وتوفير نسخة ورقية منها على الأقل بكل مدرسة للاطلاع عليها، مع أهمية قياس ردود الأفعال والتقييم لهذه المواد من أجل التطوير والتحديث.
واستعرض الوزير أيضا آليات تنفيذ فترات المشاهدة لقنوات مدرستنا والتي يتم شرح الدروس فيها من خلال أشهر المعلمين، ويتم بث هذه الدروس في المدارس، موجهًا بضرورة تعريف الطلاب بمواعيد فترات البث والمشاهدة والإعلان عنها في كل مدرسة.

وشدد الوزير أيضا على الإجراءات التي تحافظ على انضباط سير العملية التعليمية، ومن بينها تفعيل الغياب الإلكتروني، وحصر الغياب يوميًا بالمراحل التعليمية المختلفة، وخاصة المرحلة الإعدادية والثانوية، مؤكدًا على العمل على جذب الطلاب للمدرسة في إطار الإجراءات المختلفة التي اتخذتها الوزارة، كما شدد على تكثيف المتابعات الميدانية بالمدارس خلال اليوم الدراسي، موجهًا القائمين على المتابعة بالوزارة والمديريات بمتابعة المدارس خلال اليوم الدراسي لضمان ضبط العملية التعليمية داخل المدارس.
كما أكد الوزير على مواصلة تنفيذ مجموعات الدعم المدرسي، من خلال اختيار أفضل المعلمين الأكفاء المتميزين للتدريس بالمدارس المجهزة بكل إدارة تعليمية والتي تضم مدرجًا أو مسرحًا كقاعة تتناسب مع تلقي الطلاب للمجموعات، فضلًا عن السماح بحرية اختيار الطلاب للمعلمين.

وتابع الدكتور رضا حجازي التأكيد على أهمية تفعيل اليوم الرياضي داخل المدارس، وتنفيذ توجيهات الوزارة بعمل يوم كامل رياضي وثقافي وفني من كل أسبوع لكل صف دراسي، بالتعاون مع وزارتي الشباب والرياضة والثقافة، مشددا على أن بناء الإنسان يتمثل في تعلم الطالب تعليمًا حقيقيًا وتنمية جميع جوانب شخصيته المعرفية والمهارية والوجدانية وهذا هو الدور المنوط بالمدرسة.
وأشار الوزير إلى أن هناك نماذج مضيئة في التعليم المصري، ومن هذه النماذج مدارس مصر المتكاملة لغات “EILS” والتي تم افتتاح 4 مدارس منها، مشيرا إلى أن الوزارة تستهدف التوسع في هذا النموذج التعليمي بمختلف المحافظات.

كما استعرض الوزير أيضا نموذج مدارس STEM والتي يبلغ عددها مدرستان داخل محافظة المنوفية، مؤكدا أن الوزارة تسعى لإنشاء مدرسة في كل محافظة، وجارٍ العمل في هذا الإطار مع اتخاذ الإجراءات المنظمة لها.
وتابع الوزير أن الوزارة تحرص دائما على تكريم ورعاية الطلاب الموهوبين وذلك لتشجيعهم واستمرار تفوقهم في مختلف المجالات.

وأكد الوزير حرص الوزارة على دمج الطلاب من ذوي الاحتياجات الخاصة مع أقرانهم، مشيرًا إلى أن الوزارة قامت بتضمين إشارات للكلمات الأكثر تكرارًا والأكثر ألفة لطلاب الصم وضعاف السمع في كتب القيم واحترام الآخر بداية من الصف الثالث الابتدائي؛ وذلك لتيسير التعامل مع هؤلاء الطلاب، لافتاً إلى وجود 146 ألف طالب دمج في مصر وهناك 330 مدرسة تربية خاصة في مجالات التربية الفكرية والسمعية والبصرية.
كما أشار الوزير إلى اهتمام القيادة السياسية بذوي الهمم، حيث تم عقد مؤتمر “رفقاء قادرون باختلاف”، مؤكداً على أن الدمج والتربية الخاصة من أهم القضايا التي تأتي على رأس أولويات الوزارة، موجهًا بضرورة المتابعة المستمرة للطلاب من ذوى الهمم وذوى الإعاقة واكتشاف الموهوبين منهم ورعايتهم.
وقد استعرض الوزير أيضا الإجراءات التي تم اتباعها في المحافظة خلال امتحانات الفصل الدراسي الأول للشهادة الإعدادية لضمان ضبط سير الامتحانات.
كما وجه الوزير مديري الإدارات التعليمية بالمحافظة بتقديم كافة سبل الدعم لمديري المدارس الجدد في إطار المبادرة الرئاسية “1000 مدير مدرسة”، ونقل الخبرات إليهم ومتابعتهم وتحقيق الاستفادة القصوى من قدراتهم.

حضر الاجتماع محمد موسى نائب المحافظ، واللواء عماد يوسف السكرتير العام للمحافظة، واللواء وليد البيلي السكرتير العام المساعد، وخالد عبدالحكم رئيس الإدارة المركزية لشئون المديريات، واللواء محمد صلاح نائب رئيس الهيئة العامة للأبنية التعليمية، ومحمود الفولي مدير مديرية التربية والتعليم، والدكتور محمود حجاج مدير عام الإدارة العامة للدعم والتواصل بالوزارة، ومديري الإدارات التعليمية بالمحافظة.

مقالات ذات صلة
- Advertisment -
Google search engine

الأكثر شهرة

احدث التعليقات