السبت, أبريل 13, 2024
الرئيسيةحوادثطائرة مساعدات تتوجه إلى العريش لتقديم الدعم العاجل لنساء غزة

طائرة مساعدات تتوجه إلى العريش لتقديم الدعم العاجل لنساء غزة

أعلنت هيئة الأمم المتحدة للمرأة أنه ستتلقى 15 ألف امرأة وفتاة في قطاع غزة مساعدات منقذة للحياة، وذلك انطلاقًا من الشراكة بين هيئة الأمم المتحدة للمرأة والهيئة الخيرية الأردنية الهاشمية، حيث غادرت الأردن اليوم، وبدعم من القوات المسلحة الأردنية، أول طائرة مساعدات متوجهة إلى العريش، لتقديم المساعدات الإنسانية العاجلة التي تشتد الحاجة إليها للنساء والفتيات في قطاع غزة.

وقال ممثل هيئة الأمم المتحدة للمرأة في الأردن، نيكولاس بيرنيات، اليوم الإثنين، في بيان تلقت «المصري اليوم» نسخة منه، إنه «في ضوء إطلاق نداء الأمم المتحدة الإنساني العاجل للأرض الفلسطينية المحتلة، تعمل هيئة الأمم المتحدة للمرأة مع الهيئة الخيرية الأردنية الهاشمية لدعم النساء والفتيات في قطاع غزة، بالتنسيق مع مكاتبنا في الأرض الفلسطينية المحتلة».

وأضاف: «تُشيد هيئة الأمم المتحدة بالحكومة الأردنية لجهودها القوية مع المجتمع الدولي لتحقيق وقف لإطلاق النار، وسعيها الثابت لتعزيز وصول المساعدات الانسانية إلى غزة، وخاصة لدعمها النساء والفتيات».

يذكر أنه تم تهجير أكثر من 1.9 مليون شخص – أي حوالي 85% من إجمالي سكان غزة – قسرًا نتيجة العمليات العسكرية الإسرائيلية المستمرة. ومن بين هؤلاء مليون امرأة وفتاة يواجهن معاناة لا تطاق بالإضافة إلى خطر المجاعة وتفشّي الأمراض. يلتجئ نصفهن في رفح في خوف على حياتهن ولا يوجد أي مكان آخر يذهبن إليه. وتشير الأرقام الأخيرة إلى أن 70% من الفلسطينيين الذين قتلوا حتى الآن في الحرب على غزة كانوا من النساء والأطفال، وأن والدتين اثنتين تُقتلان في غزة كل ساعة.

من جانبه، قال أمين عام الهيئة الخيرية الأردنية الهاشمية الدكتور، حسين الشبلي، إن «الشراكة مع هيئة الأمم المتحدة للمرأة تعكس التزامنا المشترك بدعم المجتمعات الضعيفة وتقديم المساعدة في أوقات الأزمات، ونحن نعمل معًا لضمان حصول النساء والأطفال في غزة على الدعم الذي يحتاجون إليه بشكل عاجل».

وبالإضافة إلى هذا الدعم، تسعى هيئة الأمم المتحدة للمرأة بالشراكة مع برنامج الأغذية العالمي للوصول إلى 75،000 امرأة وأسرهن في قطاع غزة بسلال غذائية ومساعدات نقدية غير مشروطة. ومؤخرًا، قامت هيئة الأمم المتحدة للمرأة في مصر والهلال الأحمر المصري بإيصال مواد عاجلةً إلى 7،000 امرأة وطفل في غزة.

كما تعمل هيئة الأمم المتحدة للمرأة بالشراكة مع المنظمات التي تقودها النساء لتقديم خدمات متعددة مستجيبة للنوع الاجتماعي، والتصدّي للتحدّيات المختلفة التي تواجه النساء والفتيات في غزة بما في ذلك تلك المتصلة بالحماية والرعاية.

وتواصل هيئة الأمم المتحدة للمرأة دعوتَها إلى وقف إنساني فوري لإطلاق النار، وبذل كل جهد ممكن لضمان حماية النساء والفتيات، وتمكينهنّ من الحصول على مساعدات إنسانية تستجيب لاحتياجاتهنّ بشكل عاجل وآمن ودون أي عوائق.

مقالات ذات صلة
- Advertisment -
Google search engine

الأكثر شهرة

احدث التعليقات