السبت, أبريل 13, 2024
الرئيسيةصحةابعد طفلك عن غزل البنات "فيه صبغة قاتلة"

ابعد طفلك عن غزل البنات “فيه صبغة قاتلة”

حذر خبراء من أن حلوى الأطفال الشهيرة “غزل البنات” تحتوي على مادة ذات صبغة كيميائية، والتي قد تصيب بالسرطان، فضلا عن تسببها في تسوس الأسنان.

ولا يُسمح باستخدام مادة “رودامين-ب” الكيميائية كملون غذائي في أوروبا أو المملكة المتحدة، كما حظرت الهند أيضًا المادة الكيميائية المضافة التي يشتبه أنها تسبب السرطان، وفقًا لصحيفة “ديلي ميل” البريطانية.

وعثر المسؤولون في الهند على المادة الكيميائية في حلوى غزل البنات بعد إجراء الاختبارات.

ورغم ذلك يصرّ خبراء بارزون على أن غزل البنات لا تصيب بالسرطان، ولكن يكمن خطرها في وفرة السكر الذي يؤدي إلى تسوس الأسنان في حالة الإفراط منه، حيث إنه ليست كل الحلوى تحتوي على تلك الصبغة الكيميائية.

ووفقًا للتقرير، فإنه قد تم حظر إضافة مادة “رودامين-ب”، في الأطعمة والمشروبات المصنوعة في بريطانيا والاتحاد الأوروبي منذ عام 2013؛ بسبب خطرها المحتمل الذي يسبب السرطان، ومع ذلك، فإن الخطر يأتي من وفرة السكر.

وقال توم ساندرز، خبير التغذية في جامعة كينجز كوليدج بلندن، إن غزل البنات مصنوع بالكامل من السكر مع إضافة القليل من تناول الطعام، لذا فإنه يسبب تسوس الأسنان لدى الأطفال.

وأكد دوان ميلور، اختصاصي التغذية في جامعة أستون، أن السكر الناعم لزج للغاية ويلتصق بالأسنان، ما يسمح للبكتيريا بتخميره لتكوين الأحماض التي تعد من العوامل العديدة في تسوس الأسنان، لذا فإن الحلوى حتى بدون ألوان ليست طعامًا صحيًا.

ويظهر “رودامين-ب” باللون الأخضر في شكل مسحوق، ولكن عند إضافته إلى الماء يتحول إلى اللون الوردي الزاهي، كما يستخدم لمستحضرات التجميل وصبغ المنسوجات والأحبار.

وفي بريطانيا، يتم استخدامه بشكل شائع كصبغة في المعامل والمختبرات، وفي تحديد أماكن التسربات في المصارف والصرف الصحي.

وحظرت ولاية تاميل نادو في جنوب الهند بيع الحلوى، الأسبوع الماضي، بعد أن كشفت الاختبارات المعملية أن غزل البنات يحتوي على مادة “رودامين-ب”.

وبموجب قانون سلامة ومعايير الأغذية في الهند لعام 2006، تعتبر المادة الكيميائية غذاء دون المستوى المطلوب وغير آمنة.

ومطلع فبراير الجاري، حظرت بودوتشيري، حلوى الأطفال الشهيرة، كما تستعد ولايات أخرى لإجراء اختباراتها الخاصة على غزل البنات الذي يباع محليًا.

وقال كريس إليوت، رئيس سلامة الأغذية في جامعة كوينز بلفاست البريطانية، إن الأصباغ غير القانونية والتي يحتمل أن تكون سامة مثل رودامين ب، قد يتم استخدامها في أطعمة أخرى مثل التوابل والفلفل الأحمر، مضيفًا أن أي طعام يحتوي على صبغة مضافة، مثل الكعك والحلويات، يكون عرضة لهذا النوع من الاحتيال الغذائي.

وأكد جون فاويل، عالم الأحياء والأستاذ في معهد المياه بجامعة كرانفيلد، أنه تم استخدام “رودامين-ب” كصبغة تتبع في المياه الجوفية في الماضي، لافتًا إلى أن هناك ما يشير إلى احتمالية تسببه في الإصابة بالسرطان، لكن تجربة استخدامه يجب أن تكون مرتفعة ولمدة أطول حتى يكون مصدر قلق طبي على وجه اليقين.

مقالات ذات صلة
- Advertisment -
Google search engine

الأكثر شهرة

احدث التعليقات