السبت, أبريل 13, 2024
الرئيسيةصحةدراسة علمية.. التعرض لإضاءة الهواتف الذكية لمدة طويلة "سام"

دراسة علمية.. التعرض لإضاءة الهواتف الذكية لمدة طويلة “سام”

أكدت دراسة علمية حديثة، أجراها علماء جامعة كوليدج لندن، أن التعرض لفترات طويلة للضوء الأزرق المنبعث من الهواتف الذكية وإضاءة المكاتب يمكن أن يكون “سامًا”، وفقًا لصحيفة ديلي ميل البريطانية.

وبحسب الصحيفة، فإن التعرض للضوء الأزرق طوال اليوم يمكن أن يعطل وظائف الجسم الطبيعية، ويؤدي إلى عدم توازن مستويات السكر في الدم.

ويقول العلماء إن البيئة الحديثة الجالسة أمام الضوء الأزرق باستمرار، يمكن أن يكونوا معرضين لـ”قنبلة موقوتة” للصحة العامة، فمن المحتمل أن تسبب مرض السكري والوفاة مبكرًا.

من جانبه قال البروفيسور جلين جيفري: “إن ضوء الشمس لديه توازن بين اللون الأحمر والأزرق، لكننا نعيش الآن في عالم يهيمن فيه الضوء الأزرق”.

وأضاف جلين: “التعرض طويل الأجل للضوء الأزرق قد يكون سامًا بدون اللون الأحمر”.

وتابع: “يؤثر الضوء الأزرق في حد ذاته بشكل سيء على وظائف الأعضاء، ويمكن أن يؤدي إلى اختلال نسبة السكر في الدم، مما قد يساهم على المدى الطويل في الإصابة بمرض السكري”.

ووجد الباحثون أن الضوء الأزرق المفرط يعطل الميتوكوندريا، التي تولد الطاقة اللازمة لتشغيل الخلايا، وهذا يمكن أن يؤثر على مستويات السكر في الدم ويساهم في الشيخوخة.

واكتشفوا أن تسليط ضوء أحمر على جلد الإنسان لمدة 15 دقيقة يمكن أن يسيطر على مستويات السكر في الدم.

واستخدم الباحثون ضوءًا أحمر والذي يستخدم أيضًا في علاجات مكافحة الشيخوخة، ووجدوا أنه يحفز إنتاج الطاقة داخل الخلايا وزيادة استهلاك الجلوكوز.

وأدى ذلك إلى انخفاض مستويات الجلوكوز في الدم بنسبة 27.7%، وهو ما قد يقدم نوعًا جديدًا من العلاج لمرض السكري.

مقالات ذات صلة
- Advertisment -
Google search engine

الأكثر شهرة

احدث التعليقات