السبت, أبريل 13, 2024
الرئيسيةأخبارالكنيسة القبطية الأرثوذكسية تؤكد رفضها للعلاقات الجنسية المثلية

الكنيسة القبطية الأرثوذكسية تؤكد رفضها للعلاقات الجنسية المثلية

قالت الكنيسة القبطية الأرثوذكسية، إنه عُقِدَت اليوم، في مركز لوجوس بالمقر البابوي في دير القديس الأنبا بيشوي بوادي النطرون، الجلسة العامة للمجمع المقدس للكنيسة القبطية الأرثوذكسية برئاسة قداسة البابا تواضروس الثاني، وحضور 110 من أعضائه البالغ عددهم 133عضوًا.

وألقى قداسة البابا كلمة في افتتاح الجلسة، تحدث فيها عن أهمية الثمر في حياة وخدمة الراعي وذلك من خلال “مثل التينة غير المثمرة” (لو ١٣: ٦ – ٩).

كانت لجان المجمع المقدس الرئيسية قد عقدت اجتماعاتها السنوية بدءًا من يوم الاثنين الماضي ولمدة ثلاثة أيام، في المقر البابوي بالكاتدرائية المرقسية في العباسية، لمناقشة التقارير المقدمة لها من لجانها الفرعية.

وأصدرت توصياتها التي عُرِضَت على أعضاء المجمع في الجلسة العامة اليوم لإقرارها.

وأعلنت الكنيسة رأيها في قضية “المثلية الجنسية” من خلال بيان أصدرته عن المجمع المقدس.

وأكدت الكنيسة في بيانها على رفضها للعلاقات الجنسية المثلية، داعمةً رأيها بالعديد من الآيات الكتابية التي تعلن بوضوح رفض مثل هذه العلاقات المنافية للطبيعة الإنسانية التي خلقها الله.

مقالات ذات صلة
- Advertisment -
Google search engine

الأكثر شهرة

احدث التعليقات